اخبار السيارات

ميتسوبيشي موتورز قد تعلق إنتاج السيارات والمبيعات في روسيا بسبب العقوبات


السيارات – قالت شركة ميتسوبيشي موتورز اليابانية لصناعة السيارات ، إنها قد تعلق إنتاج وبيع سياراتها في روسيا لأن العقوبات الاقتصادية المفروضة على روسيا قد تؤدي إلى اضطرابات في سلسلة التوريد. وتمتلك ميتسوبيشي 141 موزع في روسيا وفقًا لموقعها على الإنترنت.

وقد انضمت اليابان يوم الثلاثاء إلى الولايات المتحدة وحلفاء آخرين في فرض عقوبات إضافية على روسيا ، بما في ذلك تجميد أصول زعماء البلاد وثلاث مؤسسات مالية. وتعتبر أوكرانيا هي المورد الرئيسي للغازات النادرة مثل النيون ، المستخدمة في إنتاج الليزرات في الرقائق الالكترونية ، في حين أن روسيا هي منتج مهم للمعادن النادرة مثل البلاديوم.

ونظرًا لأن كلا البلدين منخرط الآن في حرب مسلحة ، يشير تقرير إلى أنه يمكن أن يعطل ذلك سلسلة التوريد العالمية للرقائق . وقال تقرير موديز : “هناك احتمال لتمديد الضغط في سلسلة التوريد لأشباه الموصلات أو الرقائق ، والتي تعتبر أساسية لتصنيع السيارات وغيرها من المعدات الإلكترونية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ”. ”

وتلعب الشركات الأوكرانية مثل Cryoin دورًا مهمًا في الحفاظ على سلسلة التوريد العالمية للرقائق. وتنتج هذه الشركات غازات متخصصة مثل النيون والهيليوم والزينون والكريبتون ونظائرها ، والتي تُستخدم لاحقًا في وحدات تصنيع الرقائق.

وفي الوقت نفسه ، تعد روسيا أكبر منتج للبلاديوم في العالم وثاني أكبر منتج للبلاتين. وبسبب الحرب المستمرة والخوف من نقص سلسلة التوريد ، فإن أسعار البلاديوم الفورية وصلت بالفعل إلى أعلى مستوى لها منذ ستة أشهر.

 

اترك تعليقاً