اخبار السيارات

لوسيد توقع عقد مصنع السيارات الكهربائية بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية خلال ساعات


السيارات – ستقوم شركة لوسيد موتورز ، صانع السيارات الكهربائية الأمريكية ، بتوقيع عقدًا لبدء بناء مصنع للسيارات الكهربائية في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في 18 مايو. وسيتم توقيع العقد بحضور وزارة المالية ووزارة الاستثمار وصندوق الاستثمارات العامة وصندوق التنمية الصناعية السعودي وشركة إعمار المدينة الاقتصادية.

وذكرت تقارير في وقت سابق أن لوسيد وقعت في مارس الماضي اتفاقيات مع وزارة الاستثمار وصندوق التنمية الصناعية السعودي ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية لبناء منشأة لتصنيع السيارات في المملكة العربية السعودية. وتتوقع الشركة تصنيع ما يصل إلى 150000 سيارة سنويًا في مصنع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية.

وكانت شركة لوسيد قد أعلنت في الفترة الأخيرة عن اتفاقية مع الحكومة بالمملكة العربية السعودية . وستشتري الحكومة السعودية بموجب الاتفاقية ما يصل إلى 100 ألف مركبة على مدى عشر سنوات ، مع التزام أولي بشراء 50 ألف مركبة وخيار شراء ما يصل إلى 50 ألف مركبة إضافية خلال نفس الفترة. وسيشمل الشراء طرازات لوسيد إير بجانب طرازات أخري مستقبلية . وسيتم بناؤها وتجميعها في مصنع الشركة الحالي في أريزونا والمصنع المستقبلي في المملكه العربيه السعوديه.

وقال بيتر رولينسون ، الرئيس التنفيذي لشركة لوسيد والمدير التنفيذي للتكنولوجيا: “يمثل تسليم ما يصل إلى 100 ألف سيارة كهربائية في المملكة العربية السعودية لحظة محورية أخرى في تسريعنا أعمالنا في جميع أنحاء العالم. ويسعدنا أن ندعم المملكة العربية السعودية في تحقيق أهداف الاستدامة للوصول للرقم صفر انبعاثات. والطموحات ، كما حددتها الرؤية السعودية 2030 والمبادرة الخضراء السعودية ، من خلال جلب سياراتنا الكهربائية الفاخرة المتطورة إلى المملكة العربية السعودية.”

ومن المتوقع أن تتراوح كمية الطلب من 1000 إلى 2000 مركبة سنويًا وزيادة إلى ما بين 4000 و 7000 مركبة سنويًا اعتبارًا من عام 2025 ، مع تسليم المركبات المطلوبة في موعد أقصاه الربع الثاني من عام 2023. وسيدعم ذلك مساعي الحكومة لتنويع الاقتصاد ، وتوفير الآلاف من فرص العمل التي تتطلب مهارات عالية ، وتوفير منافع اقتصادية للمملكة بما يتماشى مع رؤية 2030.

وسيتم تحديد سعر شراء المركبات بناءً على سعر التجزئة للمركبة في المملكة العربية السعودية ، وسعر التجزئة القياسي للمركبة المطبق في الولايات المتحدة . وسيتضمن ذلك تكاليف الخدمات اللوجستية والاستيراد والتكاليف الأخرى للتسليم. كما سيشترط موافقة المركبات للأنظمة المعمول بها في المملكة العربية السعودية.

 

اترك تعليقاً