اخبار السيارات

بايدن يتدخل لوقف جنون أسعار الوقود


السيارات – ارتفع سعر البنزين في الشهور الأخيرة بشكل سريع وبما لا يمكن لكثيرين تحمله. وبالنسبة للبعض ، يمكن أن يملء خزان سيارة مثل تويوتا كامري بقيمة 50 دولار أو أكثر ، فالأمور بالنسبة لهم صعبة للغاية. ولكن البيت الأبيض الأمريكي قال أن هناك حل.

واليوم ، دعا الرئيس بايدن الكونجرس إلى اتخاذ إجراء تشريعي لتخفيف ما يسميه البيت الأبيض “ارتفاع أسعار بوتين”. ودعا بايدن إلى تعليق ضريبة البنزين الفيدرالية لمدة ثلاثة أشهر ودعا الدول الغربية إلى اتخاذ إجراءات مماثلة لتوفير نوع من الإغاثة المباشرة لمواطنيها. وتوقع ان ذلك سيجعل سعر الوقود أرخص حتى شهر سبتمبر فقط.

وأطلق عليها البيت الأبيض على ذلك “تعطيل ضريبة الوقود الفيدرالية” حسب بيان صحفي. وحاليًا ، يفرض الفيدرالي الأمريكي ضريبة 18 سنتًا لكل جالون من البنزين و 24 سنتًا لكل جالون من الديزل. وتمول هذه الضرائب الطرق السريعة ووسائل النقل العام من خلال ما يعرف بصندوق الطرق السريعة. وقال البيت الأبيض إن هذا “سيمنح الأميركيين مساحة تنفس إضافية قليلاً أثناء تعاملهم مع آثار حرب بوتين في أوكرانيا.”

ويعتقد الرئيس أن الحكومة يمكن أن تتحمل تعليق ضريبة الوقود مع استخدام الإيرادات الأخرى في الوقت نفسه لجعل صندوق الطرق السريعة بدون مشكلات مالية . وينص البيان على أن “الرئيس بايدن يدرك أن الإعفاء الضريبي على الوقود وحده لن يخفف من ارتفاع التكاليف التي شهدناها. لكن الرئيس يعتقد أنه مناسب في هذه اللحظة التي تفرض فيها الحرب في أوكرانيا على العائلات الأمريكية آثار باهظة “.

وأشاد البيت الأبيض بما حدث في نيويورك وإلينوي وكولورادو وميشيغان ومينيسوتا ، وكلها بذلت جهودًا لتخفيف العبء على المواطن الأمريكي العادي. وجاء ذلك من خلال الإعفاءات الضريبية أو تأخير الزيادات في الرسوم أو تقديم الخصومات .

وتم اتخاذ إجراءات أخرى من قبل بايدن لتخفيف ارتفاع أسعار الوقود ، بما في ذلك استخدام مليون برميل يوميًا من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي . كما شمل توسيع الوصول إلى الوقود الحيوي لزيادة الإمدادات في محطات الوقود .

 

اترك تعليقاً