اخبار السيارات

أكثر سيارات اعتمادية حتى اكثر من 300 الف كيلومتر في 2022


السيارات – مع ارتفاع أسعار السيارات المستمر الذي يترتب عليه ارتفاع أسعار قطع الغيار كذلك، يرغب العديد من السائقين في الحصول على سيارة يمكنها قطع مسافات طويلة قبل أن تعد غير مناسبة للاستخدام اليومي.

لذلك، تصدر iSeeCars كل عام عام دراسة جديدة تبحث في الموديلات التي يمكنها قطع أكبر عدد ممكن من الكيلومترات قبل اعتبارها غير مناسبة للقيادة على الطرقات العامة.

قامت الشركة بتحليل أكثر من مليوني سيارة مستعملة تم بيعها بين يناير وأكتوبر من هذا العام، حيث كانت هذه السيارات متاحة كطرازات إنتاجية في الأسواق لأكثر من 10 أعوام، ويعتمد التصنيف بشكل أساسي على استطلاعات رأي من السائقين بغرض البحث عن السيارات الأكثر اعتمادية والتي استمر ملاكها في استخدامها لأكبر عدد ممكن من الكيلومترات، بحثًا عن أفضل 1٪ من السيارات من حيث الاعتمادية طويلة المدى.

وجدت هذه الدراسة أن 1% على الأقل من كافة سيارات تويوتا سيكويا المباعة خلال العقد الماضي تخطت حاجة 470 ألف كم، لتتبعها ويوتا لاند كروزر مع 450,996 كم في المتوسط.

أما شيفروليه سوبربان، فقد أتت في المركز الثالث مع 427,654 كم، وبعدها وتويوتا تندرا مع 412,027 كم، إضافة إلى جي إم سي يوكون XL مع  406,134 كم.

أما أول سيارة ليست من نوع اس يو في تظهر على القائمة، فهي تويوتا بريوس بمتوسط 403،303 كم، وبعدها تويوتا مع 395،432 كم.

هنا أيضاً طرازات أخرى هامة على هذه القائمة مثل تويوتا كامري هايبرد مع 371,029 كم، وشيفروليه إمبالا  370,701 كم، وخلفهم هوندا أكورد، وكامري غير الهجينة، ولكزس GS350 القديمة.

على جانب سيارات البيك اب، كانت تويوتا تندرا المذكورة أعلاه في المقدمة وتبعتها هوندا ريدجلاين مع 400,194 كم، بالإضافة إلى تويوتا تاكوما عبر 378,308 كم). وجاءت في الخلف عن كثب نيسان تيتان وفورد F-150.

على جانب الميني فان، كانت تويوتا سيينا بطلة المسافات الطويلة حيث قطع ما لا يقل عن 1٪ منها 385,610 كم، وبعدها هوندا أوديسي مع 379.567 كم، لكن دودج جراند كارافان كانت في المركز الثالث على مسافة 336,916 كم.

بالنسبة للسيارات الكهربائية، ليس هناك الكثير للنظر إليه، حيث كان هناك طرازان فقط موجودان منذ 10 سنوات على الأقل من العشرين عامًا الماضية، وهما تسلا موديل S مع 215,649 كم، ونيسان ليف مع 157,846.

وفي حين أن السيارات الكهربائية يمكن أن توفر للسائقين الكثير من المال في الوقود وتكاليف الصيانة، فإن تدهور البطارية يمثل مشكلة خطيرة وتكلفة استبدال حزم البطاريات باهظة على أقل تقدير.

وتعليقًا على نتائج الدراسة ، قال كارل براور المحلل التنفيذي لشركة iSeeCars: “ما نراه هو قائمة بالمركبات شديدة التحمل، والقادرة على قطع أكثر من ثلث مليون كيلومتر إذا تمت صيانتها بشكل صحيح”. وتابع مشيرًا إلى أن “هذه الدراسة لا تشير إلى الحد الأقصى لعمر هذه المركبات” بدلاً من ذلك، هي “مجرد مؤشر لقراءات عداد المسافات الحالية، خاصة أن معظم هذه السيارات لا تزال مستخدمة وتعمل بقوة وقادرة على أن تقطع مسافات أبعد من ذلك في الأعوام القادمة “.

اترك تعليقاً