اخبار السيارات

خطاب نوايا بين أرامكو وجيلي ورينو لتأسيس شركة جديدة لنواقل الحركة

[ad_1]

السيارات – أعلنت شركة أرامكو في السعودية عن توقيع خطاب نوايا لبحث فرص انضمام مساهمين بحصة أقلية في شركة جديدة. والشركة الجديدة لتقنيات نقل الحركة PWT ستقوم بتأسيسها مجموعة جيلي القابضة أو جيلي أوتو ومجموعة رينو. وستعمل الشركة على تصنيع تقنيات نقل الحركة الخاصة بالمحركات التقليدية ذات الاحتراق الداخلي أو المحركات الهايبرد.

ومن المتوقع أن يدعم استثمار أرامكو السعودية نمو الشركة، ويعزّز البحث والتطوير لحلول الوقود الصناعي. كما سيدعم توفير تقنيات الهيدروجين من الجيل التالي. ومن المتوقع أن تحتفظ كل من جيلي ورينو بحصة مشتركة ومتساوية في الكيان المستقل الجديد.

وتهدف الشركة الجديدة من خلال شبكة عالمية مكوّنة من 17 معمل لنواقل الحركة، وخمسة مراكز بحوث وتطوير عبر ثلاث قارات، إلى العمل كمورّدٍ عالمي مستقل لأكثر من 130 دولة ومنطقة. وستأتي بقدرة إنتاج سنوية تزيد على خمسة ملايين من محركات الاحتراق الداخلي والمحركات الهجينة، والمحركات الهجينة المدمجة، ونواقل الحركة.

وبهذه المناسبة، قال النائب التنفيذي للرئيس للتكرير والبتروكيميائيات والتسويق في أرامكو السعودية محمد يحيى القحطاني: “يمثل التوقيع على خطاب النوايا خطوة متقدمة جديدة ضمن التزاماتنا تجاه تقنيات النقل . وهو ما يدعم جهود أرامكو السعودية في مجال البحوث والتطوير بشأن الابتكار في المحركات. وسيدعم تعاوننا الاستراتيجي مع جيلي ورينو لتطوير نقل الحركة في صناعة السيارات، وهو ما يتماشى مع أعمالنا المتنوّعة حول العالم”.

من جانبه، توقع الرئيس التنفيذي لمجموعة رينو لوكا دي ميو أن تسهم هذه الشراكة مع أرامكو السعودية ومجموعة جيلي في نقل شركة (PWT) إلى مستوى متقدم. وسيعزّز ريادتها في تقنية نقل الحركة لمحركات الاحتراق الداخلي منخفضة الانبعاثات بدرجة كبيرة. مشيرا إلى إن مشاركة أرامكو السعودية بخبرتها الفريدة في أعمالهم ستعزز تطوير الابتكارات المتقدمة في مجالات الوقود الصناعي والهيدروجين.

وفي السياق نفسه، رحب الرئيس التنفيذي لمجموعة جيلي القابضة دانيال لي بانضمام أرامكو السعودية للمجموعة في تأسيس شركة مستدامة ورائدة عالميًا في مجال نقل الحركة.

 

 

[ad_2]

اترك تعليقاً